وزير الإتصال: الجزائر تتبنى سياسة وطنية جديدة لترقية الإعلام والإتصال

كشف اليوم الأربعاء وزير الإتصال، محمد بوسليماني، أن الجزائر تتبنى سياسة وطنية جديدة لترقية الإعلام والاتصال، وذلك تجسيدا لبرنامج رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون.

وقال بوسليماني في كلمة ألقاها بمناسبة إنطلاق أشغال الإجتماع السنوي للمنسقين الإذاعيين والتلفزيونيين العرب، بحضور المدير العام لاتحاد إذاعات الدول العربية، سليمان عبد الرحيم. ومدراء التبادل والأخبار والبرامج للإذاعات والتلفزيونات العربية  أن :” الجزائر تتبنى سياسة وطنية جديدة لترقية الإتصال والإعلام”.

وأوضح ذات المتحدث، أن العملية تستجيب لمبادئ دستور 2020 وللتقدم التكنولوجي عالي الدقة. وما أفرزه من تحديات تستوجب تظافر الجهود وتكثيفها وطنيا وعربيا على حد سواء.

وأضاف المسؤول الأول عن قطاع الإتصال، أن هذه العملية ترتكز أيضا على تعزيز المنظومة القانونية وتعميم إستعمال الرقمنة وتكوين العنصر البشري.

كما أبرز نفس المسؤول أن الجزائر تضع التنسيق والتعاون العربي ضمن أولوياتها وأن الإعلام والإتصال يشكل إحدى هذه الأولويات. خاصة في ظل الإعلام الجديد أو الإعلام البديل الذي يفرض نفسه بقوة وبسرعة فائقة في مشهد الإعلام الحديث.

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: