اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان تحذر من إجراءات انتقامية ضد معتقلين ونشطاء

أصدرت اليوم الأربعاء اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان بيانا،  بخصوص وضعية المعتقلين السياسيين الصحراويين.

وأكدت اللجنة أنها تتابع بقلق بالغ وضعية المعتقلين السياسيين الصحراويين، ومنهم المعتقل محمد بوريال المضرب عن الطعام، وتدعو لفك الحصار عن عائلة سلطانة خيا.

وحذرت اللجنة من خطورة الاجراءات الانتقامية المتبعة من قبل سلطات الاحتلال المغربية ضد المعتقلين السياسيين صحراويين آخرين .

كما دعت ذات اللجنة الصليب الأحمر الدولي للتدخل من أجل تحمل مسؤولياته في الملف، والقيام بزياة للمنطقة من أجل التحقيق في أشكال الانتهاكات المغربية لاتفاقيات جنيف المتعلقة بالمدنيين في مناطق النزاعات والحروب.

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: