Digital Futur City تطرح لوحات إشهارية رقمية عالية الجودة لعصرنة الفضاءات الحضرية وخدمة المتعاملين الاقتصاديين والجماعات المحلية

شاركت Digital Futur City  في الملتقى الدولي للمرآة ضمن المؤسسات الراعية لهذا التجمّع النسوي الذي احتضنه المركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال بالعاصمة، يومي 11 و12 ديمسبر الجاري.

وقدّمت مؤسسة Digital Futur City  في جناحها بالمعرض المقام على هامش الملتقى، آخر منتوجاتها في الأثاث الحضري، والذي منح الشركة الريادة في الانتقال الرقمي بالجزائر، بحيث تُعَدّ اللوحات الإشهارية الرقمية التي تُنتجها الشركة محليا من أحدث ما وصلت إليه تكنولوجيا الإعلام والاتصال في مجال الإشهار، مما سيسمح للمؤسسات الاقتصادية والجماعات المحلية وكذا الإدارات من إحداث نقلة نوعية في مجال تسويق المنتوجات والاتصال المؤسساتي الذي يسمح ببلوغ الأهداف المنشودة.

وفي تصريح لشرشال نيوز أكّد الرئيس المدير العام لـ Digital Futur City، مراد حاج سعيد، أنّ الانتقال الرقمي مهم جدا في وقتنا الحاضر، ومؤسستنا هي المرافق للمؤسسات الاقتصادية والجماعات المحلية والإدارة الجزائرية للتحوّل من نموذج تسيير كلاسيكي إلى نموذج تسيير عصري. وقال أنّ شركته “ترافق مجموع الفاعلين الاقتصاديين والجماعات المحلية في الانتقال من النموذج الكلاسيكي للتسيير إلى النموذج الحديث المعتمد على الرقمنة”.

وشرعت المؤسسة في إنتاج اللوحات الإشهارية الرقمية مُعتمدة بنسبة 90% على مواد محلية، فكل ما هو هيكل ومنتوج هو جزائري مائة بالمائة بأيادي مهندسي الشركة ومستخدميها الذين يتجاوز عددهم 140 موظف.

كما تُقدّم ذات الشركة حلولا للإنارة العمومية من خلال إنتاج مصابيح بتقنية LED مما يسمح بإنارة المدن بتكاليف أقلّ وبشكل عصري، كما تُقدّم  لوازم التأثيث الحضري عالية الجودة بمعايير عصرية.

حسان.خ

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: