21 شخصا بينهم 7 أطفال قضوا في الحريق غزة تنعي ضحايا مخيم جباليا

أعلنت وزارة الداخلية في قطاع غزة وفاة جميع من كانوا في المبنى السكني الذي التهمته النيران في مخيم جباليا شمالي غزة، بينما ذكر الدفاع المدني أن طواقمه انتشلت 21 جثة من الذين قضوا جراء الحريق.

وأكد الناطق باسم وزارة الداخلية إياد البزم، في بيان، أن طواقم الدفاع المدني انتهت من إخماد الحريق، موضحا أن التحقيقات الأولية تشير إلى “وجود مادة البنزين مخزنة داخل المنزل، مما أدى لاندلاع الحريق بشكل هائل ووقوع عدد من حالات الوفاة”. وأعلن البزم عن تشكيل لجنة مختصة للتحقيق في الحريق للوقوف على كافة ملابساته.من جهته، قال مدير الإسعاف في المستشفى الإندونيسي في جباليا صلاح أبو ليلى إن 20 جثة متفحّمة وصلت المستشفى نتيجة حريق في بناية لعائلة أبو ريا في جباليا، مشيرا إلى أن بين القتلى 7 أطفال على الأقل.من جانبه، نعى رئيس حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية ضحايا “الحادث الأليم”، وقدم التعازي لعائلاتهم، مطالبا دول العالم “برفع الصوت عاليا واتخاذ كل ما يلزم في وجه الاحتلال المجرم”، لرفع الحصار عن القطاع.ومع ندرة إمدادات الكهرباء في القطاع الفلسطيني، أصبحت حرائق المنازل شائعة، إذ يبحث السكان عن مصادر بديلة من أجل الطهو والإضاءة، ويعاني سكان قطاع غزة، المتخطي عددهم مليوني نسمة، أوضاعًا اقتصادية ومعيشية صعبة جراء استمرار الحصار الإسرائيلي منذ عام 2006.

القسم الدولي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى