لعمامرة يُسدي توجيهات لتوفير الإمكانيات الضرورية لضمان سلامة أعضاء الجالية الوطنية بأوكرانيا

شدّد وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، على ضرورة تكثيف الجهود من أجل متابعة وضعية الجالية الجزائرية في أوكرانيا والبلدان المجاورة، من خلال التواصل المستمر مع المصالح الدبلوماسية في كل من كييف، وارسو، بوخارست وبودابست بغية تنسيق الجهود وضمان التكفل الأمثل بأفراد الجالية إلى غاية إجلائهم إلى أرض الوطن.

وخلال زيارة تفقدية لخلية الأزمة على مستوى الوزارة، عقد الوزير اجتماعا تنسيقيا، عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد، مع سفراء الجزائر لدى أوكرانيا، بولندا، رومانيا والمجر، حيث أسدى توجيهات بأهمية بذل أقصى الجهود وتوفير الإمكانيات الضرورية لضمان سلامة أعضاء الجالية الوطنية في ظل هذه الظروف الصعبة، واتخاذ الإجراءات اللازمة لاستقبالهم عند مراكز العبور في انتظار تنظيم رحلات الإجلاء.

ش.ن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: