أهم تصريحات الرئيس تبون في لقائه الدوري بالصحافة الوطنية

عقد هذا الثلاثاء، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني عبد المجيد تبون، لقائه الدوري مع ممثلي الصحافة الوطنية.

وهذه أهم تصريحات الرئيس تبون خلال هذا اللقاء:
– سحلنا ارتفاع أسعار مواد غذائية منتجة محليا لأنه كان هناك استيراد مباشر
– من بين التزاماتي الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن
– صعب على بعض الدول أن تقر قرارات اتخذت في الجزائر
– نسبة التضخم بلغت 7 بالمائة
-رفعنا الأجور بنسبة 14 بالمائة ما يجعلنا بالمرصاد للتضخم
-اتخذت إجراء رفع الأجر القاعدي عن قناعة وهو من التزاماتي
-انتاج الزيت بلغ مرتين ونصف مقارنة بحاجيات السوق
-مؤسسات الدولة هي من ستتكفل باستيراد المواد الأساسية
– لن نتسامح مع من يريد المساس بالاقتصاد
– التحقيقات حول ندرة الزيت مستمرة وبعض المتورطين بيد مصالح الأمن
– قررنا أن تكون علاوة البطالة بقيمة 13 ألف دينار بداية من مارس
– منح التغطية الصحية للمستفيدين من منحة البطالة
– ابتداء من مارس الخبازون سيدفعون إلا على الضريبة على الفائدة
– سعر الخبز سيبقى على حاله وهذا الإجراء جاء ليدعم تقنين سعره
– تجميد الضرائب على المنتجات الإلكترونية سيكون طيلة السنة
– كادت أن تذهبنا ريحنا ونحن نحاول إعادة بناء دولة عصرية تتماشى مع رغبات المواطن
– نسجل تأخرا تنمويا في بعض الولايات كخنشلة وتيسيمسيلت ثم منطقة الهضاب
– توجد ولايات لا تملك جاذبية للمستثمرين الصناعيين
– هذه الولايات تعاني نقصا فادحا في قطاعات عديدة وسيتم التعامل مع المشكل بجد
– لا يجب أن يبقى مصيرنا مرتبطا بالغاز والبترول
– نحن نسير الأن بقرارات وطنية تخدم الاقتصاد الوطني
– يجب علينا أن ننتج القمح محليا لتفادي أي طارئ
– لم نكن نملك اقتصاد
– كان لدينا وهم إسمه تركيب السيارات، فشخص واحد ضيع منا 3 ملايير و500 مليون دولار
– لم نصل بعد لمرحلة لتركيب وكنا نقوم بشراء مقنن
– التجربة فاشلة على كل المقاييس
– تقهقرنا ويجب علينا أن نقوم بما كنا نقوم به قبل 25 سنة
– توجد إمكانية لاستيراد السيارات لكن الوكلاء يجب أن يفهموا أن ما كان من قبل لم يعد موجودا
– تقييم أداء الحكومة يجب أن يكون سنوي
– الحكومة الحالية جديدة وتقييمها مستمر في مجالات عديدة
– لا يوجد سجين رأي
– الديمقراطية تبنى بحرية التعبير الحقيقية والمسؤولة
– يوجد من عمل مقال من أجل لضرب الجيش ليست حرية تعبير
– كل من يقوم بحملة احتجاجية دون رخصة يتحمل مسؤليته
– لدينا ما يفوق 8000 صحافي
– الجزائر نملك 180  جريدة دون أن يدفعوا حق الطباعة ورغم ذلك يعملون بحرية
– لا يوجد أي خلاف عربي حول القمة العربية المقررة في الجزائر
– سياسة الجزائر ساهمت في ذلك لأننا نبقى على مسافة واحدة بين الفرقاء
– نرجو أن نخرج بقرارات مهمة من هذه القمة العربية
– شهر مارس سيكون اجتماع رسمي لوزراء خارجية العرب لترسيمها أخر الثلاثي من السنة الجارية

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: