وزيرة العلاقات الدولية والتعاون لجنوب إفريقيا: علاقتنا التاريخية مع الجزائر ستعرف عهدا جديدا

أكدت وزيرة العلاقات الدولية والتعاون لجمهورية جنوب إفريقيا، ناليدي باندور، أن العلاقات التاريخية بين البلدين ستعرف عهدا جديدا رفيع المستوى على مختلف الأصعدة.
وأبرزت ناليدي باندور، في تصريحات صحفية عقب محادثات جمعتها مع وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة، بمقر الوزارة، تطابق وجهات النظر بين جنوب إفريقيا والجزائر فيما يتعلق بدعم القضية الفلسطينية والصحراء الغربية.
وأكدت ذات المتحدثة على أن العلاقات التاريخية بين البلدين ستعرف عهدا جديدا رفيع المستوى على مختلف الأصعدة. مؤكدة أن بلادها تتطلع إلى شراكة حقيقية مع الجزائر في مختلف المجالات، مذكرتا بأن جنوب إفريقيا والجزائر، تعرضتا لدمار كبير من قبل الإستعمار، وعاشتا نفس المعاناة وبأن الجزائر كانت دائما إلى جانب جنوب إفريقيا خلال الحرب التحررية.
كما أوضحت رئيسة دبلوماسية جنوب إفريقيا، بأنها ركزت خلال مباحثاتها مع لعمامرة، على فلسطين والصحراء الغربية. مشيرة إلى أن بلادها مثل الجزائر تؤمن بحق الشعوب في تقرير مصيرها. لذا تسعى بكل قوة لدعم الصحراء الغربية وفلسطين اللتان تعانيان منذ مدة بعيدة.
ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: