صحيفة اسبانية تكشف فحوى اللقاء الأخير الذي جمع بلينكن وبوريطة بخصوص القضية الصحراوية

 رفضت إدارة الرئيس الأمريكية جو بايدن طلبا للرباط خلال الزيارة الأخيرة لناصر بوريطة، بالاعتراف بسيادته على الصحراء الغربية والضغط على حلفائها الأوروبيين حول القضية، حسبما كشفت عنه صحيفة اسبانية.

وأفادت صحيفة “إل كونفيدونسال” الاسبانية، أن ناصر بوريطة وزير الخارجية المغربي عاد بخفي حنين من واشنطن، خلال زيارته الأخيرة التي التقى فيها نظيره أنطوني بلينكن.

وحسب ذات المصدر فإن فالجانب الأمريكي، أبلغ النظام المغربي أنه لا مجال لتزكية تغريدة ترامب حول الاعتراف بسيادة الرباط على الصحراء الغربية، وأن الطريقة الوحيدة للتعامل مع النزاع هي دعم المبعوث الأممي الجديد ستافان دي ميستورا لإطلاق مفاوضات مع جبهة بوليساريو.

وأكدت الصحيفة أن ادارة جو بايدن رفضت طلبا مغربيا بالضغط على حلفاء واشنطن الأوروبيين وحتى الأفارقة من أجل دعم طرح الرباط في الصحراء الغربية.

كما رفضت واشنطن، طلبا مغربيا قدمه بوريطة لبلينكن من أجل المشاركة في القمة الافتراضية حول الديمقراطية التي ستعقد يومي 9 و10 ديسمبر.

ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: