سيدي عمار: جبهة البوليساريو ملتزمة بالسلام وبالدفاع بكل الطرق المشروعة عن حق الشعب الصحراوي

أكد ممثل جبهة البوليساريو لدى الأمم المتحدة، الدكتور سيدي محمد عمر، أن الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وادي الذهب ملتزمة بالسلام، ولكنها ملتزمة أيضا بالدفاع بكل الطرق المشروعة عن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال.

وجاء ذلك في تصريح لوسائل الإعلام الوطنية والدولية اليوم بدار الضيافة عقب المباحثات الأولية التي اجراها دي ميستورا مع الوفد الصحراوي المفاوض.

وقال سيدي عمار ان: “جبهة البوليساريو مستعدة للتعاون مع الأمم المتحدة والمبعوث الشخصي في جهودهما الرامية إلى التوصل إلى حل سلمي وعادل ودائم يقوم على الاحترام الكامل لحق الشعب الصحراوي غير القابل للتصرف وغير القابل للمساومة في تقرير المصير والاستقلال”.

وللاشارة، يزور المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء الغربية، ستافان دي ميستورا، مخيمات اللاجئين الصحراويين ابتداء من اليوم السبت، حيث أجرى هذه الصبيحة مباحثات مع رئيس الوفد المفاوض السيد خطري آدوه ، بدار الضيافة بالشهيد الحافظ .

وجرت المباحثات بحضور كل من وزيرة التعاون، السيدة فاطمة المهدي، وممثل جبهة البوليساريو بالأمم المتحدة المنسق مع المينورسو، الدكتور سيدي محمد عمار.

هذا وكان المبعوث الأممي قد وصل المخيمات فجر اليوم في مستهل زيارة تقوده للمنطقة، وهي الزيارة الثانية له منذ تعيينه والتي يهدف من خلالها إلى تعميق المشاورات مع الأطراف المعنية بالنزاع من أجل إيجاد حل للقضية الصحراوية يضمن للشعب الصحراوي حقه المشروع في الحرية وتقرير المصير.

وستدوم الزيارة للمخيمات الصحراوية يومين، حيث ستقوده إلى زيارة العديد من المؤسسات الوطنية، وسيجري لقاءات مع مجموعة من الشباب والنساء، على أن يختتم زيارته بلقاء رئيس الجمهورية الصحراوية، ابراهيم غالي.

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: