سفيرة تركيا تشيد بالجهود المثمرة والبناءة للجزائر في تحقيق المصالحة الفلسطينية

استقبل الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية و الجالية الوطنية بالخارج, عمار بلاني, أمس الاثنين, سفيرة تركيا بالجزائر, ماهينور أوزديمير غوكتاس.

وحسب بيان لوزارة الشؤون الخارجية، فقدسمحت هذه المقابلة باستعراض أجندة العلاقات الثنائية للأشهر المقبلة والتباحث حول سبل تعزيز التعاون الثنائي في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وذلك في إطار مواصلة تجسيد الرؤية الإستراتيجية للعلاقات الثنائية المسطرة من قبل قادة البلدين، بمناسبة زيارة الدولة التي أجرها رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، إلى تركيا، من 15 إلى 17 ماي المنصرم، والتي تكللت بالتوقيع على العديد من اتفاقيات التعاون ومذكرات التفاهم.

وبهذه المناسبة، نوهت السفيرة التركية باللقاء المثمر الذي خص به رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون. وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي، فتيح دونمز، يوم الخميس الفارط بمقر رئاسة الجمهورية. وبالآفاق الواعدة في تمتين التعاون الثنائي، بما فيها في المجالين الاقتصادي والثقافي.

كما سمح هذا اللقاء بالوقوف على تطابق وجهات نظر البلدين إزاء القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك. لا سيما على صعيد القضية الفلسطينية، أين أشادت ماهينور أوزديمير غوكتاس بالجهود المثمرة والبناءة للجزائر. في سبيل تحقيق المصالحة الفلسطينية.

أما بخصوص الصحراء الغربية، جددت سفيرة جمهورية تركيا بالجزائر موقف بلادها الثابت في هذه القضية. المنسجم مع القانون الدولي واللوائح الأممية ذات الصلة.

وحسب نص البيان، فقد تطرق الجانبين  خلال هذه المقابلة إلى سبل تكثيف التنسيق والتشاور الثنائي على مستوى المنظمات والهيئات الجهوية والدولية

ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: