زيت الزيتون الجزائري يفتك ثاني ميدالية ذهبية في مسابقة دولية

افتك منتج جزائري لزيت الزيتون من عين وسارة الجلفة ثاني ميدالية ذهبية في المسابقة الدولية لزيت الزيتون الخام الممتازة التي جرت بدبي، وذلك بعد فوزه بأول ذهبية له في فيفري الماضي.

وحصد المنتج حكيم عليلش صاحب العلامة التجارية “ذهبية” ثان ميدالية من المعدن النفيس عن منتج زيت الزيتون، الذي حافظ على جودته وكافة خصائصه بعد خمسة أشهر من تقديمه في المسابقة الأولى.

وكشف عليلش في تصريح لـوكالة الأنباءالجزائرية، أن هذه الميدالية الذهبية الجديدة منحت له على أساس الزيت نفسه الذي خضع للتحاليل في فيفري الماضي أمام لجنة تحكيم مكونة من خبراء من عدة جنسيات.

كما أشار ذات المتحدث إلى أن الزيت ظل سليما بعد خمسة أشهر. مما أتاح له إفتكاك هذه الميدالية الثانية، معربا عن ارتياحه لفوزه بالذهبية للمرة الثانية، و أن هذا النجاح يدل على الجودة العالية لزيت الزيتون الجزائري.

وقال المتعامل الفلاحي:”ذلك يثبت بأن منتجي زيت الزيتون الجزائريين لديهم خبرة كبيرة في معالجة الزيتون على البارد للحصول على زيت الزيتون الخام الممتازة”

وأضاف عليلش بالقول:” و من أجل المشاركة في مثل هذه المسابقات الدولية. يجب على المنتجين إستيفاء معايير جودة معينة، يفرضها المجلس الدولي لانتاج زيت للزيتون”. موضحا أن المنتج يخضع لتحليلات فيزيائية وكيميائية وميكروبيولوجية.

أما بخصوص تسويق زيت الزيتون “ذهبية”، فأوضح ذات المتحدث، أن الأمر يتعلق بمنتج من النوع الرفيع لا يوجد في المساحات الكبرى وإنما على رفوف محلات البقالة الراقية أو على المنصات الإلكترونية أو حتى في بعض المطارات.

كما أعرب المتعامل الفلاحي عن طموحه في تسويق هذا المنتوج دوليا. خاصة وأن هذا الزيت مطلوب بشدة في الصناعات الصيدلانية لإنتاج المكملات الغذائية باستعمال جزيئاته المعروفة بفوائدها الثمينة.

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: