رئيس الجمهورية الصحراوي: تقاعس الأمم المتحدة أمام انتهاكات المغرب لحقوق الإنسان سيتسبب في المزيد من ويلات الحروب

وجه رئيس الجمهورية الصحراوي الأمين العام لجبهة البوليساريو،  ابراهيم غالي رسالة  إلى الأمين العام الأممي، انطونيو غوتيريش، اكد فيها أن استمرار الأمم المتحدة في تجاهل الانتهاكات المغربية لحقوق الإنسان، لن يساعد على تحقيق السلام في الصحراء الغربية بل سيتسبب في المزيد من ويلات الحروب وعدم الاستقرار في المنطقة.

وندد الرئيس غالي بالجريمة الأخيرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال المغربية ضد المدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان،  سلطانة خيا، وبقية افراد عائلتها، معتبرا ما تعرضت له من اغتصاب وتعذيب جريمة بشعة تنضاف لسجل جرائم نظام الاحتلال تحت سمع وابصار الهيئات الدولية دون عقاب.

كما شدد الرئيس الصحراوي عل ان استمرار هذه الانتهاكات دون ردة فعل أممية، ينضاف إلى خلو القرار الأممي الاخير من أي محتوى يخدم السلام، مما يقوض بشكل كبير فرص نجاح المبعوث الشخصي للأمين العام في مساعيه المنتظرة بين الطرفين.

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: