جنوحات: الجزائر على موعد مع موجتين من وباء كورونا

 
أكد اليوم الأربعاء رئيس المخبر المركزي بمستشفى رويبة ومختص في علم المناعة، البرويفسور كمال جنوحات، أن الوضعية الوبائية التي تشهدها الجزائر حاليا، تدعو للقلق، متوقعا أن تكون الجزائر على موعد مع موجتين.
وقال جنوحات في تصريح خص به موقع “النهار”، أن :”لا يمكن التكهن بعدد الإصابات خلال الموجة الرابعة إن تفوق المئتين أو تتعدى الألف، وهل ستكون الذروة خلال أيام أو أسابيع”.
وطمأن ذات المتحدث، بخصوص تسجيل أول إصابة بالمتحور أوميكرون بالجزائر، والتي أعلن عنها معهد باستور يوم أمس  بأنها لا تدعو إلى القلق كثيرا مقارنة بالمتحور دالتا.
وفي هذا الصدد أوضح الخبير قائلا:” ان بعض الخبراء يقولون أن الأعراض التي يسببها أوميكرون ليست خطيرة وهو خطأ شائع  حيث لحد الساعة لا نعلم خطورة أعراضه خاصة مع تركيبة السكان ومقارنة بمتحور دالتا الذي يعد أخطر متحور إلى حد الساعة”.
كما اعتبر جنوحات، أن الخطر الذي يهدد الجزائر هو سلالة دالتا وانتشار الموجة الرابعة، حيث سيرتفع عدد الوفيات ويزداد خلال الأيام القادمة، مؤكدا أنه سيتم تسجيل إصابات أخرى بالمتحور أوميكرون بالجزائر وستكون موجة أوميكرون مرتقبة نهاية شهر جانفي وبداية شهر فيفري.
وابرز المختص في علم المناعة وجود تخوف من موجتين، هوما على التوالي موجة دالتا وموجة أوميكرون، غير أن المتحور دالتا سيطغى على أوميكرون لأنه أكثر خطورة.
ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: