توقيف 31 تاجر مخدرات وضبط 167 كيلوغرام من الكيف المعالج

تمكنت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن، بإقليمي الناحيتين العسكريتين الثانية والثالثة، من توقيف 8 تجار مخدرات وأحبطت محاولات إدخال كميات من المخدرات عبر الحدود مع المغرب.

وحسب بيان لوزارة الدفاع الوطني، تُقدر هذه الكميات بـ167 كيلوغرام من الكيف المعالج، كما تم ضبط بندقية رشاشة من نوع FMPK و661 طلقة، في حين تم توقيف 23 تاجر مخدرات آخرين وضبط 56594 قرصا مهلوسا خلال عمليات مختلفة عبر النواحي العسكرية.

من جهة أخرى، وبكل من تمنراست وبرج باجي مختار وإن ڤزام وجانت وتندوف، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي، 183 شخصا وضبطت 21 مركبة و223 مولدا كهربائيا و125 مطرقة ضغط وجهازي كشف عن المعادن و03 طن من خليط خام الذهب والحجارة وكميات من المتفجرات ومعدات تفجير وتجهيزات أخرى تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب.

فيما تم توقيف 11 شخص وضبط 04 بنادق صيد ومسدس آلي وكميات من المواد الغذائية الموجهة للتهريب تقدر بـ 37.5 طن و111200 علبة من مادة التبغ و1320 وحدة من مختلف المشروبات، وهذا بكل من إن ڤزام وبرج باجي مختار وتندوف وورقلة والجلفة وتيزي وزو وسعيدة.

كما أحبط حراس الحدود بالتنسيق مع مصالح الدرك الوطني محاولات تهريب كميات معتبرة من الوقود تُقدر بـ 31395 لتر بكل من برج باجي مختار وتبسة والطارف وسوق أهراس والوادي.

وجاءت هذه العمليات خلال الفترة الممتدة من 17 إلى 23 أوت الجاري، وفقا لبيان وزارة الدفاع الوطني

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: