تراجع نسبة المياه على مستوى 22 سد عبر 20 ولاية

أكد وزير الموارد المائية كريم حسني، أن الأزمة المائية التي مست 20 ولاية خلال الصيف الماضي يرجع سببها الى تراجع نسبة المياه على مستوى 22 سد تمون هذه الولايات.
وأبرز حسني خلال عرضه ميزانية القطاع بالمجلس الشعبي الوطني، أن السلطات قررت تحلية مياه البحر كحل بديل أكثر إستدامة في مواجهة آثار التغيرات المناخية والعجز المائي، مشيرا الى أن الجزائر تضررت كثيرا بفعل التغير المناخي.
و كشف ذات المتحدث أنه تم وضع خطة إستراتيجية لحلحة أزمة المياه تتعلق بإنجاز عدة محطات كبرى بقدرة انتاجية تفوق 300.00 متر مكعب في اليوم ستلبي احتياجات المناطق الساحلية ، والولايات التي تقع عن بعد 150 كلم منها
وحسب وزير الموارد المائية فإن الأمر يتعلق بكل من محطة وهران، محطتين للعاصمة، محطة الجزائر غرب بفوكة، ومحطة الجزائر شرق بكاب جنات، ومحطتين ببجاية، والطارف.
كما أعلن نفس المسؤول عن وضع برنامج إستعجالي بالعاصمة، يتمثل في انجاز 3 محطات تحلية بقورصو، والمرسى، والباخرة المحطمة مبرزا أنها ستدخل حيز الخدمة في صيف هذه السنة بقدرة انتاجية تصل إلى 150.000 متر مكعب في اليوم بالإضافة إلى 11 محطة تحوز عليها الجزائر تنتج 760 مليون متر مكعب من المياه.
ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: