تثبيت محل إطعام سريع على خلفية بيعه وجبات برغر بها ديدان بزرالدة

سجلت المديرية العامة للأمن الوطني، جملة من المخالفات المتعلقة بالنظافة والصحة، خلال حملات مداهمة لعناصرها إلى جانب محققي الرقابة الاقتصادية وقمع الغش.

وجاء ذلك خلال خرجات ميدانية يومية لمصالح أمن ولاية الجزائر، لمراقبة مختلف المحلات التجارية خصوصا المتعلّقة بوجبات الأكل السريع، أين عالجت قضية بيع وعرض مواد استهلاكية فاسدة بمحل تجاري من نوع “إطعام سريع”، بقطاع اختصاص الأمن الحضري السادس سيدي فرج بأمن المقاطعة الإدارية زرالدة، على خلفية بيعه لوجبة “برغر” لأحد المصطافين، بها ديدان.

وحسب بيان للمديرية العامة للأمن الوطني، فقد رصدت عناصر الشرطة بعد تنقّلهم رفقة مُحقّقي الرقابة الاقتصادية وقمع الغش بالمفتشيّة الإقليمية للتجارة لدائرة زرالدة، ومعاينة المحل التجاري جملة من المخالفات المتعلّقة بشروط النظافة، على رأسها وجود وجبة “برغر” ثانية بها ديدان، مأكولات قديمة تمّ إتلافها.

وتمثّلت هذه الماكولات في 3.5 كلغ من اللّحم المفروم، 6.8 كلغ دجاج محضّر بالتوابل مسبقا، 32 قطعة “برغر” مطلية بالجبن موضوعة في مكان غير مخصّص للحفظ.

واستنادا للإجراءت القانونية، قامت عناصر الشرطة بتثبيت المحل وكذا الوجبات، مع رفع عيّنات منها ووضعها تحت تصرّف الشرطة العلمية للتحليل، بضيف ذات البيان.

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: