بولخراص يؤكد التزام الجزائر بإنجاح انتقالها الطاقوي

صرح الرئيس المدير العام لمجمع “سونالغاز” شاهر بولخراص، أن الجزائر ملتزمة بانجاح إنتقالها الطاقوي، من خلال تفضيل الطاقات المتجدد و الفعالية الطاقوية، و ذلك خلال مشاركته في قمم دولية مخصصة للطاقة بدبي (الإمارات العربية المتحدة)، مرفوقا بوفد يتكون من إطارات سامية في المجمع، في الطبعات 2021 “أسبوع إفريقيا للنفط” و “المجموعات المستقبلية للطاقة: افريقيا،  و كذا في أشغال القمة الـ11 “ديزرت إينارجي ليدرشيب” التي نظمت بدبي من 8 إلى 11 نوفمبر الجاري.

وحسب بيان للمجمع، أكد بولخراص، خلال تدخله في أشغال القمة الـ11 لـ “ديزرت إينارجي ليدرشيب”، على التزام الجزائر بإنجاح إنتقالها الطاقوي، و ذلك من خلال تفضيل الطاقات المتجددة والفعالية الطاقوية والإستفادة من تطور “الطاقة الذكية” والوقود الجديد والهيدروجين الأخضر أو الأزرق كمصدر للطاقة.

وأشار بولخراص، أن الجزائر إلتزمت في إطار السياسة الجديدة التي تبنتها السلطات العمومية بمبادرة من رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، على طريق الطاقات المتجددة، بغية إيجاد حلول شاملة ودائمة للتحديات البيئية،  واشكاليات الحفاظ على الموارد الطاقوية ذات المصدر الأحفوري عبر إطلاق برنامج طموح من أجل تطوير الطاقات المتجددة.

و في ذات السياق، أكد ذات المتحدث بأن مجمع سونلغاز ملتزم بعملية إنتقال كبيرة بأهداف واضحة وفرق مجندة من أجل ريادة الإنتقال الطاقوي.

و فيما يتعلق بالمجال الطاقوي في الجزائر فقد أشار بولخراص، خلال مشاركته في أشغال قمة أسبوع إفريقيا للنفط، إلى الإنجازات التي قام بها المجمع والإستثمارات المتوقعة في قطاع الطاقة،   سيما في مجال الطاقات المتجددة وكذا الاستراتيجية الجديدة والرؤية الجديدة لسونلغاز بخصوص المزيج الطاقوي، يضيف البيان.

و في هذا الصدد، تطرق بولخراص إلى الرهانات والاهداف الإستراتيجية، ومستقبل الطاقة عبر دور ومشاركة المؤسسات العمومية في البلدان الغنية بالموارد، من أجل تطوير بلدانهم ومساعدتها على الخروج من الوضعية الوبائية، حسب البيان.

ياسمين بلواضح

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: