بن عبد الرحمان يدعو الممثليات الدبلوماسية لرصد وتحديد الأموال المهربة والمنهوبة

طالب اليوم الثلاثاء الوزير الأول أيمن بن عبد الرحمان الممثليات الديبلوماسسة بتكثيف الإتصالات مع السلطات الأجنبية المعنية لتتبع مآل مختلف الإنابات القضائية و طلبات التعاون القضائي.
ودعا بن عبد الرحمان خلال أشغال مؤتمر البعثات الدبلوماسية والقنصلية الجزائرية الممثليات الدبلوماسية للمساهمة مع الجهات الدولية والوطنية المختصة في رصد وتحديد الأموال المنهوبة المهربة الى الخارج وانفاذ الإجراءات المتخدة بصددها، وذلك بكل مايتطلبه هذا النوع من الملفات من سرعة وفعالية تجنبا لتبديدها.
ودعا ذات المتحدث أيضا الممثليات الديبلوماسة الى الاصغاء الى الكفاءات الجزائرية بالخارج ودعمها ومرافقتها، مبرزا أنه أصبح من الضروري السماح للجالية الوطنية بالخارج المساهمة في البناء الوطني باعتبار أنها عنصر فعال في حركة النمو الإقتصادي للوطن.
وفي هذا الصدد أوضح الوزير الأول أن المغتربين يلعبون دورا مهما في جلب التنمية الإقتصادية للوطن مستدلا بدولة الصبن التي أغلب شركاتها العلمية ناشئة من كفاءات كانت مقيمة بالخارج تملك منها 44 براءة اختراع، داعيا الى العمل على البوابة الالكترونية للكفاءات الوطنية بالخارج لاسيما في مجال الاعلام والإتصال والذكاء الاصطناعي وغيرها من ميادين الاقتصاد المعرفي، وكذا النهوض بالقطاع السياحي للوطن من خلال التعريف بالسياحة الجزائرية  في الخارج وجلب السيّاح.
رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: