الوزير الأول: الإعلام أصبح يشكل تهديدا للإستقرار الداخلي للأوطان

أكد اليوم الثلاثاء الوزير الأوّل وزير المالية أيمن بن عبد الرحمن، على أن وسائل الإعلام والاتصال وأدوات الدعاية أصبحت اليوم تشكل تهديدا للإستقرار الداخلي للأوطان
وأفاد بن عبد الرحمان خلال الإحتفال بالذكرى الـ60 لتأسيس وكالة الأنباء الجزائرية، أن وسائل الإعلام والإتصال عرفت تطورات متسارعة في مختلف أدواتها ووسائطها من زيادة في التأثير وسرعة إنتقاله في المجتمعات والحياة الإجتماعية، الإقتصادية، والسياسية
 وقال ذات المتحدث :”يفرض علينا جميعا العمل معا مهما اختلفت التوجهات والافكار لرفع التحديات الكبرى والكبيرة التي تنتظرنا في سبيل تنمية وترقية البلاد. والذود عن أمنها بمفهومه الشامل وسلامتها واستقرارها”.
واعتبر الوزير الأول أن الإعلام وأدوات الدعاية أصبحت تشكل تهديدا للإستقرار الداخلي للأوطان حيث صارت مختلف وسائط الاعلام أسلحة حرب وضعت بين أيدي الجيل الجديد.
كما أشار نفس المسؤول الى أنها أصبحت الأداة الأكثر تأثيرا في توجيه مختلف التفقات الخارجية والإستثمارات الأجنية المباشرة ورؤوس الأموال والآفات الإجتماعية والتكنولوجيا والسلوكيات.
ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: