النائب الثاني لرئيس الجمعية الوطنية الإكوادورية يؤكد اهتمامه والتزامه بدعم القضية الصحراوية

أكد ‏ النائب الثاني لرئيس الجمعية الوطنية الإكوادورية داروين بيريرا تشامبا اهتمامه بنضال الشعب الصحراوي من اجل التحرر الوطني و التزامه بدعم القضية الصحراوية و بالدفاع عن حق تقرير مصير الشعوب، احد ركائز الامم المتحدة.

وحسب وكالة الأنباء الصحراوية، فقد أعرب تشامبا في لقاء جمعه بالسفير الصحراوي بالإكوادور، احميدوها احمد محمد عن تطلعه الى معرفة المزيد من تاريخ الشعب الصحراوي و نضاله التحرري، و دور المؤسسات الصحراوية العامة و جبهة البوليساريو في تعزيز و تقوية الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية .

و من جهته، اطلع السفير الصحراوي النائب الثاني لرئيس الجمعية الوطنية الإكوادورية على الوضع الحالي للشعب الصحراوي ، وألاحكام الصادرة عن محكمة العدل الاوروبية، ومواقف اللجنة الرابعة و الاتحاد الأفريقي بشأن مسلسل تصفية الاستعمارغير المكتمل في الصحراء الغربية.

كما نقل السفير الصحراوي بالإكوادور تمنيات الحكومة الصحراوية والمجلس الوطني الصحراوي بالمزيد من التقدم والازدهار للسلطات والبرلمانيين الإكوادوريين و للشعب الاكوادوري عموما.

وللتذكير، فقد سبق وأن عقد السفير الصحراوي بالإكوادور عدة جلسات مماثلة مع رؤساء مختلف اللجان المتخصصة الدائمة في البرلمان الإكوادوري.

ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: