المكتب الدائم للأمانة الوطنية الصحراوية تثمن مجهودات مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي

ثمن المكتب الدائم للأمانة الوطنية مجهودات مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي وهم يدكون معاقل وتخندقات جنود الاحتلال يوميا على طول جدار الذل والعار .

وأصدر المكتب بيانا توج اجتماعه برئاسة رئيس الجمهورية ، الأمين العام للجبهة ابراهيم غالي مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي على مرابطتهم وشجاعتهم وإقدامهم وهم يدكون معاقل وتخندقات جيش الاحتلال ويكبدونه الخسائر في الأرواح والمعدات على طول جدار الذل والعار،

و حيا المكتب كافة الصحراويين والصحراويات، في كل تواجداتهم، على صمودهم ونضالاتهم واستعدادهم لبذل المزيد من العطاء والتضحيات ومواصلة الكفاح حتى انتزاع الحرية وتحقيق الاستقلال.

وحسب نص البيان فقد لستعرض المكتب الدائم القرارات والتوصيات الصادرة عن الدورة العادية الخامسة للأمانة الوطنية واتخذ جملة من التدابير بغية وضعها حيز التنفيذ..

كما جدد المكتب الدائم التأكيد على المواقف الصادرة عن الدورة العادية الخامسة للامانة الوطنية والمتعلقة بموضوع التعاطي مع الأمم المتحدة والمبعوث الشخصي للامين العام وبتشبث الطرف الصحراوي بقرارات قمة الاتحاد الإفريقي الخاصة بإسكات البنادق وقرارات مجلس السلم والأمن للاتحاد الافريقي حول النزاع بين البلدين العضوين بالاتحاد.

كما شدد المكتب على أنه لا يوجد أي اتفاق بين الطرفين سوى مخطط التسوية الأممي الإفريقي لسنة 1991، الذي يشكل المرجعية الشرعية الوحيدة التي وقع عليها الطرفان وصادق عليها مجلس الأمن لتسوية النزاع في الصحراء الغربية من خلال تمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.

ووجه المكتب الدائم للأمانة الوطنية نداء إلى كافة الصحراويين والصحراويات من اجل التجند والتمسك بالوحدة الوطنية لرفع التحدي وإفشال مخططات ودسائس العدو والتصدي لحربه النفسية وفرض خيارات الشعب الصحراوي في الحرية وإقامة دولته المستقلة على كافة ربوع وطنه.

ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: