الجزائر تتسلم رئاسة الدورة الـ 31 لجامعة الدول العربية

قام مساء اليوم الثلاثاء، الرئيس التونسي قيس السعيد، بتسليم رئاسة الدورة الـ 31 لجامعة الدول العربية إلى الجزائر تحت شعار لم الشمل.

والقى رئيس الدورة السابقة الرئيس التونسي قيس السعيد الكلمة الإفتتاحية لإنطلاق أشغال لدورة الـ 31 قبل تسليم الرئاسة للجزائر، حيث قال ان :”شعار القمة ” لم الشمل” يختزل ما نعيشه من شعور بضرورة تجاوز الأسباب التي أدت لأوضاعنا الحالية”.

وتأمل قيس السعيد، في أن تسهم قمة الجزائر في حل الخلافات بين دولنا العربية وان تكون هذه القمة قمة الأشقاء والحلو، مؤكدا على ضرورة معالجة أسباب الفرقة بين الدول العربية ‎لان العالم العربي يعيش أوضاعا صعبة تفاقمت في السنوات الأخيرة ‎.

كما أشاد قيس السعيد بالرمزية التاريخية التي تلخصها قمة الجزائر. كما دعا إلى الى التوافق من اجل عمل عربي مشترك بعيد عن الخلافات.

في حين شدد، ذات المتحدث على ضرورة رفع التحديات وتذليل العقبات واستشراف المستقبل لتخذي كل الحزواجز واسباب الخلاف. وذلك من خلال السعي إلى تجاوز الخلافات العربية التي تراكمت على مدار سنوات.

من جهة اخرى تطرق الرئيس التونسي إلى الأزمة الأوكرانية ومعتبرا إياها انها فاقمت من أزمة الأمن الغذائي. كما ان جائحة كورونا وأزمة أوكرانيا والتغيرات المناخية كلها تغيرات أربكت الأمة العربية.

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: