روسيا تحذّر من احتمال إجراء “مراجعة نهائية” للعلاقات مع الدول التي فرضت عقوبات عليها

حذّرت روسيا من احتمال إجراء “مراجعة نهائية” للعلاقات مع الدول التي فرضت عقوبات عليها، حسب ما كتبه دميتري مدفيديف، نائب رئيس مجلس الأمن الروسي على صفحته في شبكة “فكونتاكتي” للتواصل الاجتماعي.

وقال مدفيديف، حسبما أوردته روسيا اليوم، أنه حتى “الجهال في الخارجية الأمريكية” أنفسهم يعلمون أن العقوبات لن تغير شيئا، ولن تؤثر على العملية العسكرية الروسية لحماية دونباس، والتي سيتم إنجازها بالكامل حتى تحقيق جميع أهدافها.

وتابع: “هناك أخبار جيدة أيضا. يمكن أن تمثل العقوبات فرصة ممتازة لإجراء مراجعة نهائية لجميع العلاقات مع الدول التي فرضتها، بما في ذلك قطع الحوار حول الاستقرار الاستراتيجي”.

وأضاف مدفيديف أن العلاقات الدبلوماسية أمر غير ضروري من حيث المبدأ، وأنه “حان الوقت لإغلاق السفارات” ومواصلة الاتصالات عن طريق “النظر إلى بعضنا البعض من خلال المناظير وبصريات السلاح”.

وقال مدفيديف إن روسيا يجب أن تردّ بالمثل على التهديدات الغربية لحجز أموال المواطنين الروس والشركات الروسية في الخارج بشكل تعسفي من خلال ضبط أموال الأجانب والشركات الأجنبية في روسيا، أو “ربما تأميم ممتلكات الأشخاص المسجلين في ولايات قضائية معادية”.

وأعرب مدفيديف عن اعتقاده بأن العقوبات ستزيد من الوحدة واللحمة بين السلطة والشعب في روسيا، وكتب ساخرا: “لا شيء يقرب بين السلطة والنخب الإدارية وإلى حد كبير جميع مواطني بلادنا، كالحب للأمريكيين والأوروبيين. لذا – انتظروا!”.

ش.ن

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: