وضع إستراتيجية لإعطاء ديناميكية جديدة للموانئ

أعلن اليوم الأحد، الرئيس المدير العام لمحمع الخدمات المينائية محمد كريم الدين حركاتي، عن وضع إستراتيجية في إطار المخطط الرئيسي للموانئ لمواكبة حركة النقل البحري التي تعرف تغييرات جذرية على المستوى العالمي.

وكشف حركاتي لدى حلوله ضيفا على الاذاعة الوطنية، أن هذه الإستراتيجية ستشمب عدة مشاريع منها إنجاز نهائي حاويات وهران بـ 20 مليون حاوية، وكذا نهائي الحاويات بميناء جن جن. الذي وصلت به الأشغال إلى 95 بالمائة بمقاييس عالمية. وهو أكبر نهائي حاويات في الجزائر بسعة 20 مليون حاوية.

بالإضافة إلى توسعة ميناء سكيكدة والمحطة البحرية لميناء عنابة حيث يشهد هذا الأخير أحدث التجهيزات، يضيف ذات المتحدث

و بخصوص الأرضية الرقمية لمرافقة ترقية الصادرات التي وضعتها وزارة النقل تنفيذا لتعليمات السلطات العليا في البلاد، فأوضح المسؤول أز هذه الأرضية تولى إنشاؤها فريق من الخبراء الجزائريين بتكنولوجيا معلومات عالية المستوى. وهو ما مكّن من تجنب اللجوء إلى الخبرة الأجنبية والحفاظ على العملة الصعبة.

كما أشار المدير العام، الى ان هذه المنصة الرقمية تسمح بالحفاظ على السرية التامة وأمانة المعلومات المتعلقة بعمليات التصدير والإستيراد والمتابعة المادية والإدارية للبضائع. في الوقت الفعلي وتحديد وقت بقاء البضائع. على مستوى الموانئ وتخفيض التكاليف اللوجيستية وحجم الغرامات.

وكشف حركاتي، أن الهدف الهام الذين يسعون إلى بلوغه هو المساهمة في ترقية التجارة الخارجية وتحسين ترتيب الموانئ الجزائرية عالميا

ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى