مهياوي: المؤشرات الحالية لا توحي بموجة خامسة لفيروس كورونا

قال اليوم الخميس، البروفيسور رياض مهياوي، عضو اللجنة العلمية لمتابعة تفشي فيروس كورونا، أن:” المؤشرات الحالية لا توحي بموجة خامسة لفيروس كورونا، بالرغم من تزايد عدد الإصابات بالمتحور الفرعي “ب أ 5″ خلال الأسابيع الأخيرة”.

وأكد مهياوي على تزايد عدد الإصابات بفيروس كورونا خلال الأسابيع الماضية. مشدّدا على ضرورة الإلتزام بالإجراءات الإحترازية الوقائية للحد من إنتشار الفيروس خصوصا خلال موسم الإصطياف وكثرة المناسبات كالأعراس، عودة الحجاج من البقاع المقدسة، وكذا حفلات النجاح في الإمتحانات.

وشدد ذات المتحدث، علر ضرورة العودة إلى التلقيح الذي يعتبر الحل الوحيد خاصة لأصحاب المناعة الهشة كالمسنين. وأصحاب الأمراض المزمنة لتفادي التعقيدات في حالة الإصابة بالفيروس.

كما دعا عضو اللجنة إلى العودة إلى الإجراءات الوقائية. خصوصا بعد التراخي المسجّل وطنيا ودوليا في الإلتزام بوضع القناع الواقي واحترام التباعد الجسدي خاصة في الأماكن المغلقة.

وطمأن البروفيسور، بعدم خطورة المتحور الفرعي لأوميكرون “ب أ 5”. الذي تظهر أعراضه في شكل زكام “تعب و حمى وسعال خفيف وآلام على مستوى الحنجرة”.

و أشار المتحدث إلى الإقبال المحتشم على حملات التلقيح رغم ارشادات و توجيهات الأطباء. مضيفا أن الجزائر لم تبلغ نسبة 33 بالمائة من نسبة تلقيح الفئات المستهدفة.

ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: