درار يطمئن: الجزائر لم تسجل أي إصابة بمتحور “أوميكرون”

طمأن اليوم الإثنين مدير معهد باستور فوزي درار بأن الجزائر لم تسجل أي إصابة بمتحور “أوميكرون”، مشددا على ضرورة تعميم فرض الجواز الصحي للتقليل من أثر الموجة الرابعة، إلى جانب توسيع دائرة التلقيح.
وأكد درار، لدى حلوله ضيفا على الإذاعة الوطنية إنه يتعين فرض إجبارية التلقيح على عمال قطاع الصحة، في ظل ارتفاع أعداد الإصابات بكورونا.
وأوضح ذات المتحدث أنه يتعيض قرض اجبارية التلقيح على الجيش الأبيض لاسيما في زل عدم احترام الإجراءات الوقائية وتزامن ذلك مع فصل الشتاء أين تكثر التجمعات في الأماكن المغلقة وهو ما يوفر أجواء مناسبة لانتشار العدوى.
كما شدد مدير معهد باستور على أهمية الجرعة المعززة، خاصة بالنسبة للفئات الهشة، مشيرا إلى أنه يفضل تغيير نوعية اللقاح من أجل توفير حماية مناعية أكبر.
أما بخصوص تلقيح الأطفال فقال نفس المسؤول :”لا نستطيع المطالبة بتلقيح الأطفال والمنطق يفرض تطعيم الفئات ما فوق 18 سنة”.
رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: