توقيف جماعة اشرار تحتال على المواطنين بشقق ذات عقود وهمية بالعاصمة

تناولت فرقة الشرطة القضائية بامن المقاطعة الادارية لسيدي امحمد التابعة لمصالح امن ولاية الجزائر قضية اعداد جمعية اشرار تعمل على نصب المواطنين من خلال تزوير المحررات الادارية الخاصة بعقود السكنات الاجتماعية من بينهم شخص سلب منه مبلغ 250 مليون سنتيم .
تشير وقائع القضية الى ان المشتبه فبها سلمت للضحية عقد ايجار مقابل المبلغ المالي المذكور للحصول على سكن اجتماعي ليكتشف في الاخير انه تم النصب عليه لان العقود كانت مزورة .
امرت النيابة المختصة اقليميا بتفتيش منزل المشتبه فيها ليتم حجز و ضبط نسخة من عقد ايجار و نسخة من وصل ايجار و نسخة من دفتر شروط هذا واكد ممثلو المصالح الادراية المختصة ان العقود لم تصدر من مصالحهم و تشير التحريات الى توقيف مشتبه فيه اخر من قبل ذات عناصر الفرقة .

حورية سعداوي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: