توقيع عقد جديد بين سوناطراك وأوكسيدنتال وإينيوو توتال إينرجي

قامت اليوم الثلاثاء، سوناطراك وشركاؤها أوكسيدنتال وإيني وتوتال إينرجي، بتوقيع عقد في مجال المحروقات يخص الرقعة التعاقدية بركين (كتلتي 404 و208)، الواقعة على بعد 300 كيلومتر جنوب شرق حاسي مسعود، بموجب القانون رقم 19-13 المنظم لنشاط المحروقات.
وأوضحت سوناطراك، في بيان لها، فإن هذا العقد المبرم على صيغة تقاسم الإنتاج يندرج ضمن مذكرة التفاهم المبرمة بين سوناطراك وشركائها بتاريخ 31 جانفي 2021.
وفي إطار هذا العقد، تتعهد الأطراف المعنية بتنفيذ عمليات تطوير واستغلال هذه الرقعة عبر برنامج أشغال والذي يتضمن على وجه الخصوص، جراء الدراسات الزلزالية ثلاثية الأبعاد بكثافة عالية، حفر مائة (100) بئر نفطية، تحويل ستة وأربعين (46) بئراً إلى آبار تعتمد على تقنية الضخ المتناوب للماء والغاز لتحسين  استرداد المحروقات.
بالاضافة إلى إنجاز مخططات توجيهية لتحسين أداء المنشآت الإنتاجية، اعتماد الحلول الرقمية لتسيير الحقول النفطية، تنفيذ مشروعين (02) تجريبيين للاسترداد المعزز للنفط (EOR)، وإجراء دراسات ومشاريع بيئية متعلقة بخفض البصمة الكربونية.
وحسب نص البيان، يقدر المبلغ الإجمالي للاستثمار المخصص لتنفيذ هذه الخطة التنموية بنحو 4 مليار دولار أمريكي والذي سيسمح باسترداد إضافي يتجاوز 1 مليار برميل مكافئ نفط من المحروقات ما سيسمح بالرفع من المعدل المتوسط للاسترداد الكلي بـ  55  %ـ
للتذكير، فإن سوناطراك وشركاءها يستغلون الرقعة التعاقدية لبركين في إطار عقد الشراكة الموقع في 23 أكتوبر 1989 بموجب القانون رقم 86-14 المنظم لنشاط المحروقات.
سجلت هذه الشراكة إلى يومنا هذا إنتاجًا تراكميًا يبلغ حوالي 2.7 مليار برميل مكافئ نفط من المحروقات واستثمارات تتجاوز 10 مليار دولار أمريكي.
كما يترجم التوقيع على هذا العقد الجديد رغبة جميع الأطراف لتعزيز شراكتها المتعلقة برقعة بركين التعاقدية ومواصلة تطوير مجال تعاونها من خلال البحث عن فرص شراكة جديدة.
ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: