الجزائر تُدين بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف وحدة لقوات الدفاع والأمن بالتشاد

أدانت الجزائر بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف، يوم 22 نوفمبر 2022، وحدة لقوات الدفاع والأمن التشادية بجزيرة بوكا تولوروم الواقعة على بحيرة تشاد والذي خلف عشرات القتلى والجرحى.

وجاء في بيان لوزارة الشؤون الخارجية والجالية الوطنية في الخارج “وإذ تتقدم الجزائر بصادق عبارات العزاء والمواساة لعائلات الضحايا و تمنياتها بالشفاء العاجل للجرحى، فإنها تجدد تضامنها الكامل ووقوفها إلى جانب التشاد الشقيق، حكومة وشعبا في مواجهة المجموعات الإرهابية”.

كما تجدّد الجزائر دعوة المجتمع الدولي إلى تظافر الجهود الدولية لاجتثاث هذه الآفة الخطيرة التي تهدد أمن الدول واستقرارها، يضيف البيان.

ش.ن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: