بلحيمر يؤكد: الدستور جاء بتعديلات مستوحاة من روح بيان أوّل نوفمبر

قال اليوم وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحيمر أن :”مشروع تعديل الدستور جاء بتعديلات مستوحاة من روح بيان أوّل نوفمبر، كما جاء لدسترة الحراك الشعبي والمجتمع المدني والحرص على تحقيق العدالة الإجتماعية ومنع خطابات الكراهية والتمييز”.
وتابع بلحيمر قائلا:”إن مشروع تعديل الدستور جاء تجسيدا لطلبات الحراك الشعبي لتجسيد دولة الحق والقانون واحترام الحقوق والحريات”، موضحا أن مفهوم الحرية التي تناولها تعني عدم التعرض إلى أي ضغط كالجسدي والمعنوي والمادي.
وأكد الناطق الرسمي للحكومة أن هذا المشروع أعطى أهمية معتبرة لحرية المبادرة لتشجيع المقاولة والتجارة التي تعكس التوجه الجديد نحو اقتصاد تنافسي تعززه حرية الاستثمار  لا سيما المادتين 60 و61 من مشروع الدستور مع توفير 3 آليات أسايسية.
وتتجسد هذه الآليات في حماية الملكية الخاصة وكذا فرض الرقابة الضيقة على اليات نزع الملكية ودفع التعويض العادل والمسبق، بالإضافة إلى إدخال الامن القانوني في المادة 84 الذي يضمن التشريع الجزائر الوصول الى المواطن واستقرار القوانين.
كما أكد بلحيمر أن مشروع تعديل الدستور إلى جانب الحريات الفردية لم يغفل حرية التعبير الجماعية المتمثلة في التعددية الحزيبة والحركة الجمعوية.
وأوضح نفس المتحدث أنه بالنسبة للحريات النقابية اضافة تكريس الحق النقابي والحق في الاضراب فان المادة 69 من المشروع جاءت بالجديد من حيث فسح المجال للقطاع الاقتصادي الانضمام اليه، بالإضافة إلى تأكيد الإهتمام الذي يحظى به المجتمع المدني كوسيط فعال للتكفل بانشغالات المواطن عبر كافة أرجاء الوطن.
كما دعا الناطق الرسمي للحكومة، جميع المواطنين للتوجه للإستفتاء يوم الفاتح من نوفمبر على مشروع تعديل الدستور، من أجل وضع أول لبنة لبناء جزائر الغد وتفويت الفرصة على الاعداء.
رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: