وزارة الدفاع تطمئن:  مصالحنا بصدد دراسة ملفات متقاعدي الجيش

أكدت اليوم وزارة الدفاع الوطني في بيان لها أن مصالحها المختصة بصدد دراسة ومتابعة ملفات متقاعدي الجيش حالة بحالة.
وحسب نص البيان فإن وزارة الدفاع وفي إطار التكفل بجملة الانشغالات والمطالب الطبية والاجتماعية لمختلف الشرائح والفئات الممثلة لمتقاعدي الجيش الوطني الشعبي والجرحى والمعطوبين والذين تم إنهاء خدمتهم في صفوف الجيش لمختلف الأسباب وعقب سلسلة اللقاءات التي جمعت المصالح المعنية للوزارة مع ممثلي هذه الفئات، تطمئن المعنيين بأن مصالحها المختصة تعكف على متابعة ودراسة ملفاتهم حالة بحالة.
واوضح وزارة الدفاع أن المكاتب الجهوية لصندوق المعاشات العسكرية عبر كافة النواحي العسكرية استقبلت عشرات الآلاف من الملفات الطبية لمختلف الشرائح المعنية وهي حاليا بصدد جردها والتدقيق في محتواها وعرضها على لجان الخبرة الطبية، مما يتطلب حيزا من الوقت للسماح لكل من يستوفي ملفه الشروط المقررة بالاستفادة من حقوقه وفقا للقوانين المعمول بها.
كما أبرزت الوزارة أن هذه المساعي تأتي تنفيذا للحرص الشخصي لرئيس الجمهوريو، وزير الدفاع الوطني، للتكفل الأمثل بالانشغالات الاجتماعية لأبناء الجيش الذين أنهوا مدة خدمتهم في الصفوف.
نور اليقين غبالو

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: