شنين يؤكد: استرجاع ثقة المواطن بالدولة لن تكون إلا بمرافقته للمؤسسات

طالب اليوم رئيس المجلس الشعبي الوطني سليمان شنين نواب البرلمان بضرورة التحسيس والتوعية بأهمية الدستور لاسيما بأهمية التوجه لصناديق الإقتراع .

واكد شنين خلال افتتاحه الجلسة العلنية التي انعقدت اليوم لطرح الأسئلة الشفوية على أعضاء الحكومة أن مشروع تعديل الدستور جاء استجابة لمطالب المواطنين وتلبية لاحتياجاتهم وذلك من أجل التغير الذي لا طالما ناشد به الشعب الجزائري وطمح للوصول إليه.

وأبرز رئيس المجلس الشعبي الوطني أن هذا الأخير صوت بالإجماع على نص مشروع التعديل الدستوري، مؤكدا على أن استرجاع الثقة بين المواطن والدولة لن تكون إلا بمرافقته للمؤسسات والتي تبدأ من خلال المشاركة في الاستفتاء الشعبي المزمع تنظيمه في الفاتح من نوقمبر المقبل.

وأعرب شنين عن أمله وتمنياته في أن يكون الفاتح من نوفمبر محطة أخرى تترجم نجاح الجزائر وانطلاقتها التي لا طالما حلم بها الشهداء الأبرار والتي يحلم بها كافة المواطنات والمواطنين.

نور اليقين غبالو

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: