وزير الصحة: لابد من توجيه الجهود نحو صناعة الأعضاء الإصطناعية

أكد وزير الصحة والسكان واصلاح المستشفيات عبد الرحمان بن بوزيد على ضرورة تركيز الجهود نحو صناعة الأعضاء الإصطناعية للاستجابة لاحتياجات فئة ذوي الاحتياجات الخاصة لاسيما وأن السنوات الأخيرة باتت كل البحوث العلمية تعتمد على الذكاء الصناعي.

وكشف بن بوزيد أنه تم تحديد شروط اعتماد أجهزة تقوية العظام في إطار ابرام اتفاقية جديدة بين صناديق الضمان الاجتماعي والديوان الوطني لأعضاء المعوقين الإصطناعية ولواحقها، مبرزا أهمية هذه الخطوة التي تعتبر بمثابة إنجاز يستحق التشجيع.

كما أشار وزير الصحة على هامش اليوم الاعلامي حول خدمات وأنشطة الديوان الوطني لأعضاء المعوقين الاصطناعية ولواحقها إلى أن تنظيم مثل هذه المناسبات بمثابة فرصة ذهبية للاستماع إلى انشغالات هذه الفئة من المجتمع و تحسين التكفل بها.

وفي نفس السياق أكد بن بوزيد أولت اهتماما خاصا بهذه الفئة من خلال تفعيل شراكات وميكانزمات مختلفة، مشيرا إلى القانون الخاص بحماية وترقية ذوي الاحتياجات الخاصة  الصادر سنة 2002 وتوقيع اتفاقية دولية تضمن حقوق المعوقين

كما أبرز الوزير أن هذين النصيين سمحا بتحديث الإجراءت الضرورية لمحاربة مختلف أشكال التمييز، وضمان مشاركة هذه الفئة في الحياة السياسية الإجتماعية والإقتصادية.

نور اليقين غبالو

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: