وقفات احتجاجية للمحامين عبر ولايات الوطن دعما للحراك الشعبي

نظم يوم الأربعاء المحامون عبر ولايات الوطن وقفات احتجاجية استجابة للنداء الذي أطلقه إليه الإتحاد الوطني لمنظمات المحامين دعما للحراك الشعبي.

في جنوب الوطن، وبولاية أدرار نظم محامون وقفة احتجاجية سلمية أمام مجلس القضاء ، حيث أعلن المعتصمون خلالها دعمهم للحراك الشعبي السلمي ، معربين بالمناسبة عن تنديدهم بما وصفوه “بتعنيف بعض المتظاهرين السلميين” ، ومعلنين عن مقاطعتهم لجلسات المحاكمات بدءا من هذا اليوم .

كما أعلن محامون بولايتي غرداية والوادي من جهتهم عن مقاطعة جلسات المحاكمات عبر الهياكل القضائية بالولايتين، وذلك تعبيرا لهم عن مساندتهم للحراك الشعبي.

وفي سياق متصل لا تزال الدراسة بجامعة قاصدي مرباح بورقلة متوقفة ، وذلك في إطار احتجاجات الطلبة الداعمة للحراك الشعبي ، والداعية أيضا إلى “التغيير السياسي الجذري ” ، ورحيل ” كل رموز النظام “.

ومن جهتهم نظم عمال وموظفي الصندوق الوطني للتأمينات الإجتماعية للعمال الأجراء بورقلة وقفة احتجاجية أمام مقر الصندوق رافعين لافتات تحمل جملة من الشعارات من بينها “حان وقت التغيير”.

وبغرب البلاد، وبالذات بمستغانم، تجمع اليوم محامون منتمون لمنظمة المحامين لناحية مستغانم (مستغانم وغليزان وتيارت وتيسمسيلت) أمام المجلس القضائي لدعم الحراك الشعبي ومطالبه.

وطالب المتجمعون وهم مرتدين لباس الدفاع (جبة المحامي) وحاملين للأعلام الوطنية واللافتات السلطة القضائية (قضاة ونواب عامون) بفتح ملفات الفساد ومحاسبة المتورطين في مختلف القضايا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: