الفريق قايد صالح يؤكد “الالتزام اللامحدود” للجيش في مرافقة المرحلة الانتقالية

 أكد الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، اليوم الثلاثاء من ورقلة، “الالتزام اللامحدود” للجيش الوطني الشعبي في مرافقة المرحلة الانتقالية، مشددا على أن قيادة الجيش “لن تتخذ أية قرارات لا تخدم الشعب والوطن”.

وأوضح بيان لوزارة الدفاع الوطني أنه في اليوم الثاني من زيارته للناحية العسكرية الرابعة، حيث أشرف على تنفيذ تمرين بياني بالذخيرة الحية “النجم الساطع 2019” وترأس لقاء توجيهيا مع إطارات وأفراد الناحية، أن الفريق قايد صالح شدد خلال اللقاء على “الالتزام اللامحدود” للجيش الوطني الشعبي في مرافقة المرحلة الانتقالية، مجددا التأكيد على أن “كافة الأفاق الممكنة تبقى مفتوحة من أجل إيجاد حل للأزمة في أقرب الآجال”.

وقال في هذا الشأن : “إنني أؤكد مرة أخرى على ضرورة انتهاج أسلوب الحكمة والصبر لأن الوضع السائد مع بداية هذه المرحلة الانتقالية يعتبر وضعا خاصا ومعقدا يتطلب تضافر جهود كافة الوطنيين المخلصين للخروج منه بسلام، ومن جهتنا فإننا نجدد التزام الجيش الوطني الشعبي بمرافقة مؤسسات الدولة، في هذه المرحلة الانتقالية، مع الإشارة إلى أن كافة الآفاق الممكنة تبقى مفتوحة في سبيل التغلب على مختلف الصعوبات وإيجاد حل للأزمة في أقرب الأوقات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: