حكومة تيمور الشرقية تجدد دعمها القوي لكفاح الشعب الصحراوي العادل

جددت حكومة دولة تيمور الشرقية التأكيد على دعمها القوي لكفاح الشعب الصحراوي العادل وحقه في تقرير المصير والإستقلال، حسبما أفادت به وكالة الأنباء الصحراوية.
وجاء ذلك خلال إستقبال رئيس الوزراء تاور ماتان رواك، يوم أمس لسفير الجمهورية الصحراوية بديلي مالعينين أبا، حسب ذات المصدر.
وأكد تاور ماتان رواك، أن حكومة تيمور الشرقية لديها التزام ثابت قوي ودعم مبدئي لا يتزعزع للنضال العادل للشعب الصحراوي من أجل تقرير المصير والاستقلال.
وأفاد المتحدث أن تيمور الشرقية ستظل داعمة لهذا الكفاح المشروع حتى الاستقلال، مؤكدا أن قضية نضال الشعب الصحراوي هي قضية تيمور الشرقية.
ومن جانبه، ثمن السفير الصحراوي الموقف التاريخي، المبدئي، الثابت والقوي لحكومة دولة تيمور الشرقية تجاه كفاح الشعب الصحراوي العادل من أجل الحق في تقرير المصير والسيادة على كامل التراب الوطني للجمهورية الصحراوية.
ولدى إطلاعه على آخر المستجدات التي تعرفها القضية الوطنية على مختلف الأصعدة، جدد مالعينين أبا لمضيفه إلتزام الجمهورية الصحراوية لتعميق وتقوية العلاقات الثنائية والأخوية التي تربطها مع نظيرتها دولة تيمور الشرقية.
رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: