ولد السالك: على المجتمع الدولي إجبار المغرب على إحترام إلتزاماته بخصوص تنظيم إستفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي

شدد عضو الأمانة الوطنية، وزير الشؤون الخارجية، محمد سالم ولد السالك على أنه يتعين على المجتمع الدولي إجبار المغرب على احترام التزاماته بخصوص تنظيم استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي، كما يتعين على المغرب احترام حدود جيرانه.
وقال ولد السالك في مقابلة مع قناة يوتوب للصحيفة الإيفوارية “لانتيلجو تي في” : “إذا قبل المجتمع الدولي ضم المغرب للصحراء الغربية، ستكون هناك حروب في كل مكان وسيكون ذلك خطيرا… وعليه يجب على المجتمع الدولي إجبار المغرب على احترام التزاماته، ويجب على المغرب احترام حدود جيرانه”.
ومن جهة أخرى أكد ذات المتحدث أن حالة الحرب التي يتواجه فيها المغرب مع الصحراء الغربية منذ 13 نوفمبر الماضي تهدد منطقة غرب إفريقيا برمتها، داعيا الصحافة الدولية للمجيء ومعاينة الوضع بنفسها.
كما استنكر وزير الشؤون الخارجية للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية حقيقة أن مصالح بعض القوى لها الأسبقية على احترام الشرعية الدولية، موضحا بالقول:”الصحراويون هم ضحايا عدوان جارتهم الشمالية، لكن هناك أيضا تواطؤ داخل مجلس الأمن يُضعف عمل الأمم المتحدة لصالح تنظيم استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي الذي تم تقريره في سنة 1991″
واتهم ولد السالك فرنسا بعرقلة استفتاء تقرير المصير داخل مجلس الأمن الأممي، حيث قال”رفضت فرنسا أن تكون لبعثة الأمم المتحدة من أجل تنظيم استفتاء في الصحراء الغربية (مينورسو) آلية مكلفة بمراقبة حقوق الإنسان، تاركة المغرب يرتكب العديد من الانتهاكات”.
كما ابرز المسؤول الصحراوي أن الجمهورية الصحراوية قد نبهت الإدارة الأمريكية الجديدة بشأن المسؤوليات التي تقع على عاتق الولايات المتحدة الأمريكية بصفتها قوة عالمية وعضو في مجلس الأمن الدولي.
وفي هذا الصدد قال ذات المتحدث”قلنا للإدارة الأمريكية الجديدة أن الإعلان الذي قام به دونالد ترامب” في ديسمبر المنصرم بخصوص الاعتراف المزعوم لسيادة المغرب على الصحراء الغربية “غير قانوني”.
وأضاف ولد السالك:” ان هذا الإعلان الذي تم مقابل تطبيع العلاقات بين النظام المغربي والكيان الصهيوني حليف الولايات المتحدة الأمريكية، يتضارب مع مبادئ هذا البلد”.
رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: