وزير الصحة يأمر بتحصيل أكبر عدد من الأسِّرة بالمستشفيات ويتخوف من نقص الأكسجين

أكد وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد الرحمن بن بوزيد، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون مهتم بالوضع الوبائي في البلاد وهو على اطلاع بكافة التطورات، حيث نعمل من خلال توجيهاته وأوامره.
وأشار بن بوزيد لدى حلوله ضيفا على التلفزيون العمومي الى ان لقاءه مع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لم يكن الأول من نوعه بل إلتقى به عدة مرات من أجل إطلاعه على الوضع الوبائي في البلاد وكل التقارير التي تقدمها اللجنة العلمية.
كما أكد وزير الصحة على أن الحل الوحيد للتغلب على الوباء هو التوجه نحو التلقيح لاسيما وأن الجزائر لديها كمية كبيرة جدا من اللقاحات وهي فعالة ومضمونة، مبرزا أيضا أهمية و ضرورة احترام البروتوكول الصحي.
وأفاد نفس المسؤول أنه نظرا لارتفاع عدد الإصابات فقد تم عقد عدة اجتماعات مع مدراء المستشفيات، أين تمت مطالبتهم بتحصيل الأسرة بأكبر عدد ممكن. مبرزا أنه بالرغم من التحصيل المسجل إلا أنه يبقى عددا غير كافيا لأن الخطر موجود ومازال قائما.
 وفي نفس السياق أمر بن بوزيد برفع مستوى التأهب والإستعجال على مستوى المستشفيات، مشددا على ضرورو تخصيص سرير لكل مريض، والسماح بدخول كل المرضى وعدم رفض استقبال أي مصاب.
وأوضح وزير الصحة أن الأشخاص الذين يعانون من نقص في الأكسجين هم فقط من يتم إستشفائهم داخل المستشفيات، بينما يتم وصف الدواء للمصابين بأعراض عادية.
وقال نفس المسؤول :”ان الأمر المقلق حاليا هو نقص الأكسجين في المستشفيات وليس غياب الأسرة، لأن كل شخص موجود بالمستشفى هو بحالة إلى أكسجين، خاصة إذا كانت نسبة الأكسجين في الجسم أقل من 88 بالمائة”.
وفي هذا الصدد أشار ذات المتحدث الى أن الأكسجين ليس من إختصاص الوزارة لأنه ينتجه منتجين ونقوم بإقتنائه، مبرزا أن هناك 5 آلاف مريض بالمستشفى كلهم بحاجة إلى الأكسجين، وأن هناك تخوف من نقص في هذه المادة الضرورية.
كما كشف بن بوزيد أنه سيعقد لقاء اليوم مع منتجي الأكسجين للإطلاع على الوضعية عندهم، خاصة في ظل الإرتفاع الكبير المسجل في عدد الإصابات بفيروس كورونا والحاجة الماسة الى الأكسجين.

ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: