ناشطة  صحراوية تتأسف لعجز الأمم المتحدة عن تسوية مسألة الصحراء العربية

أعربت الناشطة الحقوقية الصحراوية رئيسة الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي آمنتو حيدار عن تأسفها لعجز الأمم المتحدة عن تسوية مسألة الصحراء الغربية، ووصفتها بالفاقدة للإرادة السياسة.

وأفادت حيدار في حديثها لإذاعة الجزائر الدولية التي تطرق فيه للوضع الحقوقي والانساني المتردي في الصحراء الغربية المحتلة والأوضاع المزرية للمعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية، أن هنالك بلدان واطراف بعينها تعيق مساعي حلحلة النزاع بل وتتحكم في الهيئة الأممية

 واستوقفت ذات المتحدثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومفوضية حقوق الإنسان إزاء الإنتهاكات الخطيرة التي يرتكبها الإحتلال المغربي بشكل سافر ضد الصحراويين العزل، وبخاصة ما يطال عضو الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي سلطانة خيا وعائلتها .

وثمنت حيدار دعوات المقررة الأممية الخاصة بالمدافعين عن حقوق الإنسان للاحتلال المغربي من أجل وضع حد الخروقات المغربية في الصحراء الغربية، وهي خطوة حظيت بدعم مقررين أمميين وهيئات دولية، محذرة من مغبة تفاقم الوضع في الأراضي المحتلة المتأزم أصلا ، سيما بعد عودة الحرب للواجهة.

كما ذكرت الناشطة الصحراوية  بالدعوات الكثيرة التي كانت قد وجهها الطرف الصحراوي للمجتمع الدولي من أجل تفادي الأسوأ دون جدوى.

رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: