نقابة المحامين تطالب الرئيس الأمريكي جون بايدن بمراجعة قرار ترامب بشأن الصحراء الغربية

طالبت نقابة المحامين بمدينة نيويورك الأمريكية الرئيس الأمريكي جون بايدن بمراجعة قرار الرئيس السابق دولاند ترامب الاعتراف بالسيادة المغربية المزعومة على الصحراء الغربية.
ووجهت النقابة الأمريكية رسالة إلى الرئيس الأمريكي جون بايدن معربة فيها عن قلقها إزاء القضايا القانونية التي ينطوي عليها النزاع حول السيادة على الصحراء الغربية.
وذكرت الرسالة أنه وفي  سنة 2012، وبناءً على طلب من كبار أعضاء لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، قامت لجنة الأمم المتحدة للجمعية بتحليل مبدأ تقرير المصير من حيث انطباقه على الصحراء الغربية وكذا المزاعم المغربية، وأصدرت تقريرًا يدعم حق شعب الإقليم في تقرير المصير بموجب القانون الدولي، ويخلص إلى أن هذا الحق يستلزم تمكين شعب الصحراء الغربية من الإختيار الحر بين إقامة دولة مستقلة أو الإنضمام بصفة ما إلى دولة أخرى.
كما أوضحت النقابة أن إعلان ترامب يتجاهل مبادئ القانون الدولي التي أعتمد عليها في التقرير، ويتجاهل رغبة شعب الصحراء الغربية، و يوحي بأن الولايات المتحدة تدعم الضم غير القانوني للأراضي بالقوة، مؤكدة أن إعلان ترامب  يتعارض بشكل صارخ مع مبادئ القانون الدولي، وإحترام حقوق الإنسان التي تعهدت إدارة بايدن بوضعها ضمن الأولوية في السياسة الخارجية للولايات المتحدة.
كما شددت النقابة الأمريكية أن إعلان ترامب يضع الولايات المتحدة على خلاف مع موقفها التقليدي حيث لا يمكن أن تدعم دور الأمم المتحدة في حل النزاع بما يتماشى  مع حق شعب الصحراء الغربية في تقرير المصير. وتؤيد مطالبة المغرب بالسيادة.
ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: