جبهة البوليساريو تثمن المسيرات التضامنية من أجل حرية الشعب الصحراوي التي شهدتها إسبانيا

ثمن المكتب الدائم للامانة الوطنية لجبهة البوليساريو المسيرات التضامنية “الحرية للشعب الصحراوي” التي انصهرت فيها مجهودات الحركة التضامنية الاسبانية والجالية الصحراوية وتمثيليات الجبهة بإسبانيا لتتمخض عن تظاهرة تاريخية كبرى، أظهرت مدى وحجم تضامن الشعوب الاسبانية مع الشعب الصحراوي ودعمها لكفاحه العادل.

واوضح المكتب في بيان لها أن هذه التظاهرات أعادت التأكيد، مرة أخرى، على دعوة الدولة الاسبانية لتحمل مسؤولياتها التاريخية والاخلاقية والوفاء بواجبها، باعتبارها الدولة المديرة للاقليم، في استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية وذلك بالمساهمة في التعجيل بتنفيذ خطة التسوية الأممية الافريقية وتمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال.

كما أشاد المكتب بالمكاسب والانتصارات السياسية الجديدة التي حصدتها القضية الوطينة خلال مؤتمر شبيبة الاشتراكية العالمية وفي مداولات اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار على مستوى الأمم المتحدة.

وذلك بالرغم مما شهده الحدثان من مناورات ومحاولات يائسة من قبل النظام المغربي وحلفائه للتشويش وخلط الاوراق والمس من مكانة ومصداقية الجبهة الشعبية كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي، يضيف البيان.

ليديا كبيش

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: