قوات البوليساريو تواصل هجماتها على مواقع تخندقات القوات المغربية

أفاد البلاغ العسكري رقم 129 الصادر عن وزارة الدفاع الصحراوية أن وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي، تواصل هجماتها مستهدفة معاقل قوات الاحتلال المغربي في نقاط متفرقة من جدار الرملي الفاصل الذي يقسم الصحراء الغربية الى جزئيين.
وحسب نص البلاغ فان وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي قصفت يوم الجمعة الماضب تمركز قوات الاحتلال المغربي بمنطقة أركيز بقطاع الكلتة و أكرارة لحديد بقطاع الفرسية.
أما يوم أمس  فقد ركزت قوات البوليساريو نيران أسلحتها على نقاط تمركز جنود الاحتلال في مواقع متفرقة من الجدار الجديد الذي شيدته قوات الاحتلال في منطقة أتويزكي مستهدفة عدد من المواقع في منطقة أكرارة العربي بقطاع أتويزكي و قواعد الجنود المغاربة المتمركزين في منطقة لمسامير بقطاع أتويزكي.
كما تمكن الجيش الصحراوي من شن قصف عنيف على  جحور القوات المغربية المتخندقة بمنطقة كصبة الشهداء بقطاع أتويزكي وبمنطقة فدرة لكطيطيرة بقطاع حوزة الى جانب استهداف مواقع الجنود بمنطقة روس أوديات أشديدة بقطاع الفرسية.
وحسب ذات المصر فقد تم تسجيل انفجار لغم أرضي بشاحنة (جي ام سي) تابعة للقوات المغربية وتم تدميرها بالكامل.
وتتوالى هجمات جيش التحرير الشعبي الصحراوي مستهدفة معاقل وجحور قوات الاحتلال التي تكبدت مزيدا من الخسائر في الأرواح والعتاد على طول الجدار الرملي، يضيف البلاغ.
رمزي أحمد توميات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: